الأهالي يصفونها بالدعائية.. "العدل": زيادتنا لترهونة ناجحة

الأهالي يصفونها بالدعائية.. "العدل": زيادتنا لترهونة ناجحة

قالت وزارة العدل إن زيارة وفدها إلى ترهونة كانت ناجحة وأتاحت الفرصة للالتقاء برابطة الضحايا بالمدينة، عقب عضب واسع من الأهالي الذي رأوا أنه زيارة دعائية.

وأضافت الوزارة أن رابطة الضحايا لديهم رغبة واضحة في إفساح المجال للعدالة لتأخذ مجراها ودعم السلطات الضبطية والقضائية في اتخاذ إجراءاتها القانونية بالخصوص.

من جهة أخرى أكدت العدل إحالتها تقارير اللجنة المشتركة للرصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان إلى المجلس الرئاسي وسلطات الادعاء العام لملاحقة مرتكبي المخالفات الواردة فيها .

وتابعت أن الخارجية بحكومة الوفاق أحالت هذه التقارير إلى المؤسسات الدولية المختصة لافتة إلى ضرورة استيقاء المعلومات من الإدارات المختصة بالوزارة وعدم التعويل على القنوات الإعلامية التي تعرقل عمل الوزارة وفق البيان .

هذا، وشب الأربعاء غضب واسع بين أهالي مفقودي ترهونة إزاء زياة وفد من وزارة العدل إلى المدينة اقتصرت على إلقاء الكلمات وتبادل الدورع والهدايا.

ونقل المكتب الإعلامي عن الأهالي أن المسؤولين هم وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء ومكتب النائب العام المسؤولين، وأن زيارتهم لم يعد كونه مهرجانا خطابيا وسيلا من الكلمات دون زيارة المقابر الجماعية أو الالتقاء بذوي الضحايا.

وأوضح الأهالي نقلا عن المكتب الإعلامي لعملية بركان الغضب أنه بعد أكثر من 100 يوم من تحرير المدينة زار أولئك المسؤولين ترهونة دون أي التفات لمعاناتهم وشكاويهم.

وتابعوا أنهم توقعوا أن يخصص وزير العدل والأعلى للقضاء ومكتب النائب العام من وقتهم للقائنا وسماع مظلوميتنا وإعلامنا بما وصلت إليه التحقيقات، لافتين إلى تجاوز أعداد أبنائهم المفقودين الـ 250 دون معرفة مصيرهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *