"البعثة" تحمّل مليشيات حفتر مسؤولية الألغام بطرابلس

"البعثة" تحمّل مليشيات حفتر مسؤولية الألغام بطرابلس

حمّلت البعثة الأممية في ليبيا، مليشيات حفتر مسؤولية مقتل وإصابة مدنيين وأطفال بزرع متفجرات بضواحي العاصمة طرابلس.
جاء ذلك في تقرير لها نشرته الأربعاء، يرصد تطورات الأوضاع في ليبيا خلال الفترة بين الأول من أبريل الماضي و30 يونيو المنصرم.
وكشف التقرير الأممي تسبب مليشيات حفتر في سقوط 80% من الضحايا المدنيين للنزاع في البلاد خلال الربع الثاني من العام.
وقالت البعثة إن الألغام كانت "السبب الثاني في سقوط ضحايا من المدنيين في ليبيا بعد الاشتباكات الأرضية".
وأضافت أنّ المتفجرات الأرضية أسقطت 43 ضحية بينها قتيلان و41 مصاب؛ ما يمثل 12% من إجمالي الضحايا خلال الربع الثاني من العام 2020.
وأضافت: بينما كانت تقوم مليشيات حفتر بالانسحاب من المناطق الجنوبية لطرابلس، زرعت الألغام والمتفجرات الأرضية؛ ما أسفر عن سقوط ضحايا مدنيين بينهم أطفال.
وفي ذات السياق، اتهمت البعثة الأممية مليشيات حفتر بالتسبب في مقتل 75 شخصا وإصابة 212 آخرين في البلاد؛ وهو مايعادل 80% من ضحايا النزاع خلال الربع الثاني من العام 2020.
وبشكل عام، رصدت البعثة الأممية مقتل 106 مدنيين وإصابة 252 آخرين خلال الفترة بين أبريل ويونيو الماضيين.
وأوضحت أن عدد الضحايا المذكور من المدنيين يمثل زيادة بنسبة 173% مقارنة بالربع الأول من العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *