"باشاغا" يتباحث قضايا الأمن مع مكونات الأمازيغ

"باشاغا" يتباحث قضايا الأمن مع مكونات الأمازيغ

التقى وزير الداخلية، فتحي باشاغا، وفد من مكونات الأمازيغ، وتم نقاش مسألة الأمن والدور الكبير الذي يقع على عاتق وزارة الداخلية باعتبار الأمن هو الأساس لتكوين الدولة ومتطلبات السلم الاجتماعي.

وأوضحت الوزارة في بيان لها عبر صفحتها بفيسبوك، أن الوزير تطرق من خلال اللقاء لما تسعى إليه الوزارة من تطوير الأداء الأمني ، واستحداث منظومات إلكترونية متطورة وحديثة والتي ستعكس تطور الدولة الليبية الحديثة.

وأشارت الوزارة، تمت مناقشة عدد من القضايا والمشاكل التي يمكن تذليلها ومن بينها الأمن.

ولفتت الوزارة أن اللقاء كان مثمراً، وأن الوزير أشار إلى أن الليبيين قد وصلوا الأن وأدركوا إنه بدون الأمن لا توجد تنمية ولا استقرار لأنهما مهمان جداً لمؤسسات الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *