ستريت جورنال: روسيا أرسلت تعزيزات من المرتزقة لدعم حفتر

ستريت جورنال: روسيا أرسلت تعزيزات من المرتزقة لدعم حفتر

قالت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، إن روسيا أرسلت تعزيزات من المرتزقة إلى ليبيا لمساعدة خليفة حفتر.

وأوضحت الصحيفة في خبرها الذي أسندته إلى مسؤولين أوروبيين وليبيين، أن روسيا أرسلت مرتزقة الأسبوع الماضي لمساعدة حفتر في السيطرة على أكبر حقل نفطي بليبيا.

ولفتت الصحيفة إلى قيام طائرات شحن روسية مؤخرا برحلات ذهاب وإياب منتظمة بين قاعدة جوية في سوريا وليبيا، مشيرة أن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أنها تقل جنودا وأسلحة.

كما أورد الخبر ادعاءات بشأن إرسال روسيا طائرات حربية من طراز ميغ-29 وأنظمة رادار إلى ليبيا في شهري مايو الماضي، ويونيو الجاري.

ونقلت الصحيفة تحذير قائد العمليات في قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا "أفريكوم"، الجنرال برادفورد غيرنغ، أن تلك الطائرات قد تستخدم من قبل طيارين عديمي الخبرة لا يلتزمون بالقانون الدولي.

وحسب الخبر، امتنعت وزارة الخارجية الروسية عن التعليق عن الموضوع، وأن الخارجية أكدت أن الشركات الأمنية الروسية، في إشارة إلى شركة "فاغنر" الروسية الأمنية، لا تمثل الحكومة الروسية.

وزعمت الصحيفة الأمريكية أن روسيا أرسلت 100 طن من الأوراق النقدية الليبية إلى حفتر، مستندة على سجلات الجمارك الروسية كمصدر.

وفي سياق ذي صلة كشفت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا "أفريكوم" عن إخفاء روسيا هوية ما لا يقل عن 14 مقاتلة حربية في قاعدة عسكرية بسوريا، قبل إرسالها إلى ليبيا.

وقالت "أفريكوم" في بيان، نشرته القيادة على موقعها الإلكتروني، نهاية مايو الماضي، إنها رصدت "انطلاق مقاتلات ميغ 29، وسوخوي 24، من روسيا خلال مايو الجاري، وكانت تحمل شعار القوات الجوية الروسية، لكن بعد هبوطها في قاعدة حميميم بسوريا، تمت إعادة طلاء مقاتلات ميغ 29، وخروجها من القاعدة دون أي علامات تدل على تبعيتها لدولة ما".

وأضاف أن "ما لا يقل عن 14 مقاتلة روسية تمت إعادة طلائها، وجرى إرسالها إلى قاعدة الجفرة الجوية في ليبيا.

كما أشارت القيادة الأمريكية، إلى أن أفرادا من الجيش الروسي يرافقهم مقاتلون روس يتمركزون في ليبيا، هم من نقلوا الطائرات إلى ليبيا، وأنهم هبطوا قرب مدينة طبرق للتزود بالوقود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *