صنع الله: مرتزقة بميناء السدرة يأخذون قياسات عسكرية

صنع الله: مرتزقة بميناء السدرة يأخذون قياسات عسكرية

كشف رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، عن دخول مجموعة أجنبية مسلحة (مرتزقة) إلى ميناء السدرة السبت وأخد قياسات ربطها بعمليات عسكرية محتملة قال إنها قد تحدث في المستقبل القريب.

وأضاف صنع الله في لقاء خاص على قناة محلية أن لديهم إثباتات لدخول الفاغنر لحقل الشرارة بالصوت والصورة لافتا إلى أنهم ولجوا الموقع بسيارات مصفحة بتسهيل من قبل حرس المنشآت النفطية.

وأوضح أن الفاغنر اجتمعوا ساعات مع حرس المنشآت في قاعة الاجتماعات في المنطقة السكنية بالحقل وتجولوا جولة ميدانية، كما لم يستبعد في السياق نفسه قيام الفاغنر بتفخيخ أو زرع دفاعات جوية في محيط الشرارة والفيل.

وشدد رئيس المؤسسة الوطنية للنفط على أن حرس المنشآت هم من منعوا عاملي الوطنية للنفط في يناير من أداء مهامهم وأمروهم بوقف الإنتاج.

وتابع صنع الله أن حرس المنشآت النفطية يعمل عكس القانون تماما ويتعدى على المواقع النفطية ومخازن التموين والكابلات ويرتكب أعمالا عدائية وسرقات.

ولفت إلى أنه منذ يناير جرى تسجل 69 خرقا أمنيا في وجود هذا جهاز المنشآت الذي قال إنه يعمل ضد مصلحة الشعب الليبي و"مسيس ويشتغل لأغراض سياسية وينفذ أجندات خارجية".

وذكر صنع الله أن حرس المنشآت ظاهرا يعد هو المسؤول على إغلاق الموانئ والحقول النفطية، مردفا أنه جرى إبلاغ مكتب النائب العام حول كل تجاوزات وخروقات حرس المنشآت.

ونوه إلى أنه جرى إغلاق المنشآت النفطية 72 مرة خلال الثمان سنوات الماضية 61 مرة منها كانت من قبل المنشآت النفطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *