هل كورونا خطيرة على فصيلة الدم A؟

نشر باحثون نتائج "دراسة صينية أولية" تشير إلى أن حاملي فصيلة A أكثر تضررا بكورونا من غيرهم، وأن الأعراض لديهم أشد حدة، خلافا للفصيلة O.

غير أن صحيفة فرنس انفو، نقلت عن خبراء دعوتهم إلى عدم التسليم بنتائج هذه الدراسة، حتى وإن كانت مبنية على تجارب واقعية فإنه لا ينبعي التعامل معها كحقيقة مطلقة، خاصة أنها عبارة عن بحوث "تمهيدية" تفتقر للمراجعة التي قد تؤكد صحتها المطلقة.

وجاء في الدراسة المكورة التي نشرتها منصة ميدركسيف في وقت سابق أن الخطر أقل على فصيلة الدم O، فضرر إصابتها بالأمراض المعدية عامة أقل مقارنةً بفصائل الدم الاخرى.

وتقول فرنس إنفو إنه لا يجب اتباع الدراسة الأولية المجراة في الصين كدليل للممارسة السريرية أو السلوكيات المتعلقة بالصحة، ولا ينبغي أن تعرضها وسائل الإعلام على أنها "حقائق ثابتة".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *