لجنة 5 +5 تستنكر وتُحذر من عواقب ما حدث بالساحلي

لجنة 5 +5 تستنكر وتُحذر من عواقب ما حدث بالساحلي

استنكرت اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 ما حدث في الساحلي، مُحذرا من عواقب نشر الفوضى وإشعال نار الفتنة وتمزيق النسيج الاجتماعي.

ودانت اللجنة في بيان لها الثلاثاء، ما وصفته بالأفعال المعادية لوحدة البلاد واستقرارها في الطريق الساحلي.

وقالت اللجنة، إن ما جرى على الطريق الساحلي يمثل شكلا من أشكال نشر الكراهية بين الليبيين يقوم به مخربون وغوغائيون وعابثون بأمن الوطن، حسب تعبيرها.

كما دعت لجنة 5+5، الأجهزة الأمنية لمتابعة من يرتكب هذه الأفعال المشينة وتقديمهم إلى الجهات المختصة لمساءلتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *